حدد أهدافك البعيدة…لن تصل لأي مكان بدونها!

تخيّل معي عزيزي القارئ أن يبلغك أحد المقربين إليك برغبته السفر إلى دولة أوروبية للراحة والإستجمام والاستمتاع بالأجواء والطبيعة.

ثم تتفاجأ بإرساله الصورة التالية لمكان مختلف سافر إليه.

تغيير جذري غير واضح الأسباب! البيئتان مختلفتان تمامًا، وفي حين أن الوجهة الأولى قد يسافر إليها الشخص بهدف الراحة والنقاهة والاستمتاع بالطبيعة، فالوجهة الثانية قد تكون مناسبة لمن يبحثون عن المغامرة أو لديهم الرغبة في بذل الجهد والعمل الخيري ونحوها. الأهداف التي قد يقرر الشخص أن يسافر من أجلها لكل وجهة مختلفة اختلاف جذري عن الأخرى!
مثل هذا التغيير الجذري غير المبرر هو فعليًا ما يحدث في حياتنا بشكل مستمر إذا لم نحدّد أهدافنا ومسارنا. اقرأ المزيد

١٤ شيئًا يبحث عنها المستثمر في المشروع الريادي

هل تبحث حاليًا أو تنوي البحث عن مستثمر في مشروعك الريادي؟

المشاريع الريادية تمر بعدة مراحل ابتداءً بالفكرة واختبارها، مرورًا بمرحلة اختبار الحل ومدى مناسبته للمشكلة، وصولاً لمرحلة التوسع والنمو في المشروع بعد الوصول لنموذج عمل مناسب. ولكي تستمر الشركة الناشئة وتتمكن من تحقيق الأهداف المرتبطة بكل من هذه المراحل، هناك حاجة لرأس المال الذي يساعدها في التوظيف، تطوير المنتج، وغيرها. بالتالي، من الخطوات الطبيعية والمهمة التي تُقبل عليها العديد من المشاريع الريادية خطوة البحث عن المستثمرين.

في السنوات الماضية، حضرت أكثر من فعالية أو أيام عرض للأفكار (Demo Days/Pitching Events) والمشاريع محلية (Flat 6 Labs, AccMakk، وغيرها) كانت أو عالمية (حضرت مثلاً يوم عرض تجريبي لأحد دفعات مسرعة 500Startups نهاية العام الماضي). بالإضافة لذلك، أعمل مع بعض الجهات والصناديق الاستثمارية كمحكم (Judge/Assessor) للمشاريع الناشئة، وأيضًا، شاركت في تحكيم عدد من المسابقات والفعاليات.

من خلال تجاربي المختلفة، لاحظت وقوع رواد الأعمال في العديد من الأخطاء البسيطة والتي كان من السهل تجنبها لزيادة فرص الحصول على الاستثمار وإقناع المستثمر.

في هذه المقالة، أشاركك بعض النصائح المهم معرفتها قبل التفكير في عرض مشروعك الريادي على المستثمر (أو في أي فعالية أو مسابقة). الطبيعي والمتعارف عليه عالميًا بأن عملية البحث عن مستثمر تحتاج للتواصل وعرض المشروع أمام العشرات من المستثمرين في الغالب؛ كلي أمل بأن اتباعك للنصائح التي أشاركها معك ومناقشتك لهذه الأمور الأساسية أثناء عرضك للمشروع ستساهم في زيادة فرص نجاحك في الحصول على الاستثمار بإذن الله.

اقرأ المزيد

ريادة.شو ١٠: تصميم رحلة المستخدم (User Journey) في المشروع الريادي

فهم وتصميم رحلة المستخدم المناسبة أحد أهم العناصر لتوفير تجربة إيجابية للعميل. وبالتالي، زيادة المبيعات وفرص نجاح المشروع الريادي. من المهم فهم رحلة المستخدم والتخطيط لها وتصميمها بشكل جيّد من البداية، مع تجنّب ترك الموضوع وتفاصيله للآخرين (في يد المبرمج مثلاً أو الشركة التي ستتعامل معها) حيث أن ذلك قد يؤدي لفشل مشروعك أو يؤخره بشكل كبير!

رحلة المستخدم (User Journey)

إذا ما رغبت في طلب منتج من متجر الكتروني مثل أمازون، قد تحتاج للمرور بعدد من الخطوات فيها عدد من التفاصيل والخيارات المختلفة. المرور بهذه الخطوات والخيارات يستنزف من وقتك وجهدك ويتطلب بعض التفكير.

ماذا لو قام المتجر الالكتروني باختصار خطوات طلب المنتج إلى خطوة واحدة فقط حيث تستطيع بشكل مباشر طلب المنتج الذي تريده دون الخوض في المزيد من التفاصيل الإضافية؟ غالبًا ستكون سعيدًا بذلك كون الإجراء أصبح أقصر وأسهل.

رحلة المستخدم (يطلق عليه أيضًا User Flow) هي سيناريو أو إجراء من عدة خطوات يمر به المستخدم لتحقيق هدف معين. هذا الهدف قد يكون شراء منتج، طلب خدمة، طلب المساعدة، أو غيرها.

اقرأ المزيد

7 خطوات لاختبار الأفكار العظيمة

يعتبر مصطلح (الفكرة) واحد من المصطلحات الكلاسيكية الأكثر شهرة في عالم ريادة الأعمال والشركات الناشئة. لقد سمعناها جميعًا ألاف المرات. يتردد صداها في كل مكان.

“لدي فكرة رائعة لشركة ناشئة”

ولكن ما معني أن تمتلك “فكرة عظيمة” بالضبط؟ كيف تعرف ما إذا ستكون تلك الفكرة التي تدونها على منديل ورقي أو دفتر ملاحظاتك تحتوي على ما يؤهلها لتصبح نشاط تجاري كامل؟ هل هي مجرد مسألة “تعرفها عندما تراها”؟ أو هل هناك ما هو أكثر من ذلك -شيء منظم ومنهجي، أو نوع من أنواع النماذج التي يمكنك متابعتها لتقييم جودة أفكارك؟
اقرأ المزيد

رحلة منترني (١): إطلاق المرحلة التجريبية

بداية الشهر الميلادي الماضي (٢ نوفمبر ٢٠١٧)، قمت ولله الحمد بإطلاق تطبيق منتِرني للعالم وبدأ المرحلة التجريبية بمرشد واحد فقط وهو أنا. يصادف شهر نوفمبر وجود أسبوع ريادة الأعمال العالمي، وأيضًا، يوم ميلادي (الشكر لفيسبوك وتويتر لتذكيري 😂).

منتِرني منصة تهدف لتوفير الإرشاد المميّز للشركات الناشئة لزيادة فرص نجاحها وذلك بالربط بين رواد الأعمال (والطامحين ليكونوا كذلك) ومجموعة من المرشدين الرائعين من خلال تطبيق ذكي يسّهل عملية جدولة المواعيد وإقامة الاجتماعات داخل التطبيق بالصوت/الصورة.

مرشد واحد

تجربة منتِرني بدأت بمرشد واحد لأنها مرحلة تجريبية وكنت متوقعًا أن هناك العديد من المشاكل التقنية والتي قد تزعج غيري من المرشدين ولم أرد أن ينزعجوا بمثل تلك المشاكل في هذه المرحلة المبكرة من المشروع. الهدف الأساسي في هذه المرحلة التجريبية كان اختبار ردة فعل واستقبال المستخدمين (المرشدين والرواد) لمثل هذا الأسلوب الجديد في الحصول على الإرشاد لمعرفة إذا ما كان الحل المطروح (منتِرني) يمكنه أن يساهم في حل المشكلة التي بُني من أجلها (صعوبة الحصول على الإرشاد).


اقرأ المزيد

رأيك يهمني: إصدارة جديدة كليًا من كتاب #استكشاف_الأفكار

أعمل حاليًا على تجهيز إصدارة جديدة ومحدثة كليًا من كتاب استكشاف الأفكار في الشركة الناشئة حيث سيكون هناك تغيير جذري في التصميم وآلية العرض وعدد من المواضيع التي يتطرق لها الكتاب.

ولأن أفضل طريقة لتطوير أي عمل (خدمة أو منتج) هي بجمع آراء العملاء المستفيدين منه بالدرجة الأولى…
آمل منكم مساعدني في تطوير الكتاب بالإجابة على النقاط التالية أو بعضها من خلال المساحة المخصصة للتعليق أدناه:

  • مالنقاط المفيدة بالنسبة لك والتي ترى بأن الكتاب أجاد توصيلها بكل وضوح؟
  • مالمواضيع التي تتمنى أن يتم التوسّع فيها في الكتاب ولماذا ترى أهميتها؟
  • هل لديك مواضيع إضافية لم يتطرق لها الكتاب ترى أهمية تغطيتها في الإصدارة الجديدة؟
  • أي اقتراحات أخرى…

١٠ خطوات للتسويق الفعّال لمشروعك الريادي باستخدام تسويق المحتوى (Content Marketing)

من منّا لا يريد المزيد من العملاء؟

أحد الأسباب الرئيسية لفشل العديد من المشاريع الريادية هو الفشل في تسويق المنتج أو الخدمة 1. أحد الأخطاء الكبيرة التي يقع فيها الكثير من رواد الأعمال هي اعتقادهم بأنهم بمجرد طرح المنتج/الخدمة فإن العملاء سيأتوا من أنفسهم وهذا أمر نادرًا مايحدث إن لم يكن مستحيلاً.

هل تذكر آخر مرة ذهبت فيها لمكانٍ ما وأزعجك فيها موظف المبيعات بعرض الكثير من المنجات ومحاولة إقناعك بشرائها؟ لا أدري إذا ما كان هذا الأسلوب يضايقك، لكن، عني شخصيًا، أتضايق بشكل كبير إذا ما كان البائع يدفعني بشكل مبالغ فيه لشراء شئ ما لدرجة أن الموضوع أصبح مزعجًا جدًا.

تسويق المحتوى استراتيجية تسويقية تعتمد على جذب الزوار لك (Inbound Marketing) من خلال نشر محتوى ثري ومفيد بشكل مستمر لبناء علاقة قوية مع العميل على أمل أن يتحولوا لعملاء لك يومًا ما. وبالمقارنة بالأسلوب المزعج لبعض البائعين المذكور أعلاه، تسويق المحتوى يقدّم الكثير من القيمة والفائدة للعميل دون توقع مردود مباشر حيث غالبًا ما يكون العائد على المدى المتوسط أو البعيد إلا إذا أبدعت في المحتوى الذي نشرته لدرجة تحوّل فيها الزائر إلى عميل مباشرة (وهذا يحدث لكن بنسبة قليلة).

ملاحظة

إذا أردت جذب الكثير من الزوار وتسهيل عملية تحويل الزائر إلى عميل خصوصًا إذا ماكان لديك مشروع تجاري ما، عليك بتعلّم أسس تسويق المحتوى وكيف يمكن الاستفادة منه في التسويق لمشروعك الريادي.

سيث قودين (Seth Godin)، أحد أشهر المسوقين، ينظر لتسويق المحتوى على أنه النوع الوحيد المتبقي من أنواع التسويق، في إشارة لأهميته واستمراريته وفاعليته. فمن خلال التسويق المحتوى، يمكنك تثقيف الناس مما يجعلهم يتحولوا لمعحبين ومتابعين مهتمين بما تنشره كونهم يستفيدوا ويتعلموا مما تشاركه معهم من معرفة. وكنتيجة لذلك، ستزداد ثقتهم فيك وينظروا إليك كخبير في المجال.
اقرأ المزيد

٣ عوامل مهمة لتنمية بيئة ومنظومة ريادة الأعمال

وادي السيليكون (Silicon Valley) يُعرف منذ زمن بأنه وجهة رواد الأعمال في العالم ومنبع لريادة الأعمال ولطالما حلمت (ومازالت تحلم) الكثير من الدول بتكرار تجربة وادي السيليكون بشكل ناجح. فمالذي يميز وادي السليكون عن غيره من الأماكن حول العالم وكيف تمكنت تلك المنطقة من جذب الأنظار إليها كأفضل منطقة في العالم في ريادة الأعمال؟ الجواب بكل بساطة هو أن هنالك منظومة متكاملة وبيئة صحية توفرت فيها العديد من العوامل المهمة للنهوض بريادة الأعمال من أنظمة وتشريعات، توفر الكفاءات، التعليم المناسب، الجهات الاستثمارية، الثقافة، وغيرها…

هذه البيئة والمنظومة الصحية ساهمت وتساهم بشكل كبير في تذليل العديد من الصعوبات أمام رواد الأعمال ليتمكنوا من إطلاق مشاريعهم الريادية الابتكارية في أسرع وقت ممكن.

 

هذه المقالة المفصلة والطويلة مبنية على تجربتي المتواضعة خلال عملي لعدة سنوات في مجال الابتكار وريادة الأعمال مع عدة جهات داخل وخارج السعودية، من زياراتي للعديد من مسرعات وحاضنات الأعمال المعروفة عالميًا (YCombinator, 500 Startups, TechStars, Seed Camp) ومراكز الابتكار وريادة الأعمال في عدد من الجامعات عالمية في السنوات الماضية (ستانفورد، بيركيلي، أكسفورد، كامبيريدج، وغيرها)، وأيضًا، من خلال ورش عمل ونقاشات ثرية شاركت فيها خلال الأسبوع كمشارك، من ضمن عدة مشاركين من ١٠ دول من حول العالم، في برنامج مكثف تقيمه مسرعة 500 Startups عن تأسيس وإدارة مسرعات الأعمال والاستثمار في الشركات الناشئة وأفضل الممارسات لتنمية ريادة الأعمال ورواد الأعمال.

 

أهدف من خلال هذه المقالة إلى:

  • التعريف بمنظومة ريادة الأعمال بشكل مختصر مع التركيز على الدور المهم الموكل للجامعات والجهات التعليمية.
  • مساعدة مسؤولي مراكز ووحدات ريادة الأعمال في الجامعات وغيرها من الجهات في التخطيط بشكل استراتيجي وليس عشوائي لخدمة منظومة ريادة الأعمال.
  • توضيح الأدوار الموكلة للجهات التعليمية وللجهات الاستثمارية.
  • تسليط الضوء على بعض العقبات التي تحد من تطوّر بيئة ريادة الأعمال.
  • اقتراح بعض الحلول لتنمية منظومة ريادة الأعمال وبيئة ريادة الأعمال بشكل عام.

اقرأ المزيد

ريادة الأعمال والتخصص: يمكنك تعلّم كل شئ، ماذا تنتظر؟

هل أنا مُجبر على التمسك بالتخصص الذي درسته أو التخصص الذي أعمل فيه؟ هل يمكنني بدء مشروع ريادي خارج مجال تخصصي في مجال أنا مهتم وشغوف به؟

العديد من الطلبة والموظفين (الحاليين) ممن يفكرون في الدخول لعالم ريادة الأعمال غالبًا ماتدور في خاطرهم مثل هذه الأسئلة. في كثير من الأحيان، قد يكون هذا التساؤل لأنهم في تخصصات لم يختاروها محبة فيها بل لأن اختيار التخصص بالنسبة لهم كان شيئًا ثانويًا لم يولوه كثيرًا من الاهتمام.

قبل الحديث عن التخصص وما يمكنك تعلمه واستعراض بعض القصص، دعنا نتحدث عن الشغف، المحرك الأساسي لرائد الأعمال… اقرأ المزيد

٤ نصائح لتجاوز الفشل في ريادة الأعمال والنجاح!

عندما تبدأ مشروعاً جديداً، عليك أن تعلم أنه مهما حاولت سيظل الفشل احتمالية من الممكن أن تحدث. هذا لا يعني أنك عليك أن تكون متشائماً ولكن يجب عليك ألا تستبعد احتمالية الفشل كلياً. عليك أن تفعل كل ما يمكنك فعله و تجتهد حتي تقلل من احتمالية فشلك بأكبر قدر ممكن. عليك أيضاً أن تحدد خطة (بديلة) للتعامل مع الفشل إذا اضطررت لمواجهته.

نناقش هنا بعض النصائح التي يمكنك اتباعها في حال فشل مشروعك الريادي (شركتك الناشئة).

اقرأ المزيد